المحرر - 2015/08/31
في زمن الاحتقان الطائفي الذي نعايشه، نندفع إلى تكرار الحديث حول المفاهيم، والأمور المعروفة، نظراً إلى ما تفرضه لحظة الأزمة هذه، ويبدو لزاماً أن نعيد التذكير بقضايا، مثل مفاهيم الأمة والطائفة، ولاسيما أن هناك من الطائفيين من يردد مقولاتٍ من نوع:
المحرر - 2015/08/30
ليس جديداً القول بأن الفكر المتشدد معاد للتطور والتحديث والتجديد، بل إن دعاة التجديد يمثلون بعض (الآخر) الذي يرفضه المتشددون وينفرون منه، ويرمونه بالجهل أحياناً والكفر أحياناً أخرى.
المحرر - 2014/09/21
في آخر اتصال هاتفي لي مع العلامة السيد هاني فحص، لترتيب حوار يلقي الضوء على حياته وإنجازاته، قبل نحو تسعة أشهر، جاء ردّه واضحاً ومهذباً وأنيقاً على صورة عمامته العابقة بالفكر النيّر والانفتاح الزاهر بمعاني العيش والتلاقي. عبارة مختصرة قالها لي السيد، متسللاً بدفء صوته إلى مسمعي، وإلى حاسة إصغائي بهذه الحالة الفكرية الفريدة، والقامة الوطنية التي حملت كل الوطن على متن القلم والموقف والمنبر.
المحرر - 2014/09/21
ربما كان الزمان ليس زمانه، ولذلك رحل! وربما وجد نفسه غريبا في صحراء لا يجد صفحة ماء ينظر إليها سوى السراب، فغط في غيبوبته التي لن يفيق منها. هكذا خسرنا الرجل الاستثنائي السيد هاني فحصّ.
المحرر - 2014/09/19
مات هاني فحص رجل الغربة الكثيرة . بل لعله واحد من أولئك الذين تجتمع فيهم الغربة والغرابة في وقت واحد. وغالباً ما يكون هؤلاء، وهم أشباهنا ونظراؤنا مصنوعين من قلق محض
المحرر - 2014/09/19
مضى (السيد) إلى إغفاءة أبدية، ولاذ بصمت كنّا نحتسبه قيلولة متعَب أنهكته التهدّمات المتواصلة في المعاني والمباني، بعدما فتك به الأمل.
المحرر - 2014/09/19
بطعم المرارة والحزن، استقبلت شريحة واسعة من المثقفين والسياسيين واللبنانيين أمس، خبر وفاة العلاّمة الشيعي هاني فحص، الذي يمثِّل، بحق، أنموذجاً استثنائياً نادراً في العالم العربي والإسلامي اليوم.
المحرر - 2014/09/19
كلنا مُذعنون للموت، إنها الحياة التي لسنا مذعنين لها. (غراهام غرين )
المحرر - 2013/10/27
تناول حديث الجمعة في الأسبوع الماضي موضوعا مهما وأساسا في حياة المجتمعات الإسلامية، قديما وحديثا وهو موضوع التعايش والتعاون بين المجموعات المتساكنة في هذه المجتمعات فيما بينها وبين هذه المجتمعات وغيرها، وإذا نظرنا إلى الواقع المزري والمؤلم الذي تعيشه هذه المجتمعات حاليا أدركنا مدى أهمية التذكير بهذا الأمر، والدعوة إلى استحضاره لتجاوز ما تعيشه هذه المجتمعات من فتن وفوضى، بل ومن اقتتال وتطاحن على السلطة والمغانم والمكاسب التي توفرها للبعض.
محمد الحرز - 2013/10/21
ثار جدل حاد في الأوساط الثقافية والفكرية الغربية، تمحوّر حول السؤال التالي: هل سياسات التعدد الثقافي التي تتخذها الدول والمنظمات الغربية تفضي إلى إضعاف الحرية أم إلى تقويتها؟
جعفر الشايب - 2013/10/13
يُعتبر الكاتب والمفكر محمد المحفوظ من أبرز المهتمين ببحث المشكلة الطائفية بأبعادها السياسية والثقافية والاجتماعية، حيث أشبعها بحثاً ودراسة طوال العقدين الماضيين من خلال محاضراته ومقالاته ومؤلفاته التي بلغت ثلاثين إصداراً في مختلف ميادين المعرفة.
محمد الحرز - 2013/10/01
التفكير في الديمقراطية، يفرض نفسه كإحدى الاستراتيجيات المهمة، على اشتغالات المثقف العربي، خصوصاً في اللحظة الراهنة التي برهنت الأحداث فيها على أن الشعوب العربية دخلت طرفاً في المعادلة السياسية العربية، وبدأت تؤثر فيها، وفي توجهاتها وقراراتها. ورغم ما يقال عن تدني مستوى هذا التدخل في صنع السياسات الإقليمية -وهذا نظراً للتاريخ السياسي للمنطقة- التي لا يملك زمام أمورها سوى القوى الكبرى، إلا أن الحراك السياسي في بلدان ما يسمّى بالربيع العربي هيأ الأرضية للتفكير في بناء الديمقراطية باعتبارها المخرج من كل الأزمات السياسية والاقتصادية والدينية والاجتماعية، والرهان على مثل هذا البناء يتناسب وحجم الانخراط الجماهيري في قضايا الشأن العام سواء على مستوى كل بلد أو مستوى قضايا الوطن العربي ككل. وما يعمق هذا الانخراط، التأثير الكبير الذي تمارسه الثقافة المعاصرة بوسائطها التقنية في الاتصال والتواصل الإنساني بين مختلف الجماعات والشعوب.
المحرر - 2013/09/25
الدين هو ذروة الذرى وغاية الغايات، الدين يعلو ولا يُعلى عليه، الدين هو قدس الأقداس بالنسبة للمجتمعات التقليدية المتدينة على وجه الخصوص، مجتمعات ما قبل الحداثة. ولذا، فإذا ما فسد فهمه فسد كل شيء؛
إدارة التحرير - 2013/09/25
ما أحوج الأمة الإسلامية والمسلمين اليوم الى العفو والتسامح .. الى نسيان الماضي الى طي تلك الصفحة من حياة الأمة وخاصة ما انتجته الثورات العربية من تمسك كل طرف بموقفه دون تراجع .. من تصلب في الآراء والمواقف نكاية بالاخر ..
جعفر الشايب - 2013/09/15
بمبادرة رائدة من فرع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في المنطقة الشرقية، عُقدت الأسبوع الماضي ورشة عمل مهمة موجهة للمحامين والمستشارين القانونيين تستهدف استكشاف دورهم في مجال حماية حقوق الإنسان، وتكاملية عملهم مع المؤسسات الحقوقية، وتعزيز مفهوم التطوع في عمل المحامين.
رشيد بوطيب - 2013/07/15
مثير لا ريب هو عنوان الكتاب الذي أصدره عالم السياسة، المختصّ في العالم العربي، الألماني ثورستن غيرالد شنايدر: «العرب في القرن الحادي والعشرين».
الاتحاد الاماراتية - 2013/07/11
إدارة التحرير - 2013/04/24
الشرق الاوسط - 2013/03/03
رغم أن عمرها لا يتجاوز الـ20 عاما، فإن الطالبة السعودية لبنى جاسم الأنصاري، المبتعثة للدراسة في الولايات المتحدة، حصلت على جائزة (مارتن لوثر كينغ العالمية للتعايش السلمي)
المحرر - 2013/03/01
بعكس ما يتخيل المرء عموماً فليس سهلا على الإطلاق أن نعرّف بدقّه متى يكون المرء ديمقراطياً أو ما الذي يميّز الإنسان الديمقراطي. يحتاج البشر قبل كل شيء إلى الحرية في أن يستطيعوا تصوّر وجود بدائل سياسية.
إدارة التحرير - 2013/02/09
لا يمكن الحديث عن المجتمع المدني في الأنظمة الشمولية والمستبدة، وكذا في الأنظمة الثيوقراطية؛ لأن هذه الانظمة لا تعترف بوجود شيء اسمه مجتمع مدني؛
إدارة التحرير - 2013/02/06
حيدر حب الله: على القائمين على الإعلام الحيادية التامة لخدمة الإسلام والمسلمين -
إدارة التحرير - 2013/02/04
وقائع السنوات الأخيرة، وحيث وصل الإسلام السياسي إلى الحكم بوجهيه المذهبيين السني والشيعي، تعيدنا إلى الفكرة الاساسية التي تنطلق منها هذه التيارات: العودة بالمجتمع إلى الماضي. إذا لم تتحقق تلك العودة فان العنف هو الخيار الوحيد الذي سيكون على المجتمع المدني أن يواجهه.
إدارة التحرير - 2013/01/31
جاء الخطاب القرآني موحدا في مدلول أحكامه للجنسين معا الذكر والأنثى، مختزلا إياهما في اسم واحد، وهو اسم آدم بلفظه المفرد وصيغته المذكر للدلالة عليهما
إدارة التحرير - 2013/01/29
إدارة التحرير - 2013/01/26
مصطفى مزعل - 2013/01/26
جريدة الحياة - 2013/01/14
جريدة المدينة السعودية - 2013/01/14
جريدة الوطن السعودية - 2013/01/13
إدارة التحرير - 2013/01/11
إدارة التحرير - 2013/01/10
إدارة التحرير - 2013/01/09
إدارة التحرير - 2013/01/05
إننا بحاجة إلى أن نعطي أنفسنا مساحة واسعة من التفكير، والنظر في ملفات الموروث الفكري برؤية جديدة، بعيدًا عن تشنجات القراءات السالفة
جريدة الرياض السعودية - 2013/01/03
إدارة التحرير - 2013/01/02
برهنت الثورات العربية على أن قابلية معظم الشعوب العربية للتعايش مع الانظمة الاستبدادية التي ذاقت منها الأمرين قد نفدت إو إنها في طريقها للنفاد.
إدارة التحرير - 2013/01/02
إدارة التحرير - 2012/12/31
جريدة الرياض السعودية - 2012/12/28
المحرر - 2012/12/28
جريدة اليوم السعودية - 2012/12/27
إدارة التحرير - 2012/12/25
جريدة الجزيرة السعودية - 2012/12/21
إدارة التحرير - 2012/12/17
جريدة عكاظ السعودية - 2012/12/13
إدارة التحرير - 2012/12/13
المحرر - 2012/12/11
توكل عبد السلام كرمان*
إدارة التحرير - 2012/12/04
إدارة التحرير - 2012/11/22
علي الشريمي - 2012/11/19
علي الشريمي - 2012/11/11
الشعب الأميركي استطاع أن يثبت أنه قادر على أن ينتقل إلى عصر ما بعد العنصرية، لأنه تغلب على العنصرية وقهر التمييز العنصري في أكبر جولة انتخابية
إدارة التحرير - 2012/11/02
متى تنتهي مهازل الحرب الطائفية التافهة التي يستفيد منها تجار الأسلحة؟ يا عالم أليس فينا إعلام وعالم وحاكم رشيد؟ مؤمن بوجودهم لكن يحتاجون أن نتكاتف لإعلاء صوتهم فنحن صدى الإعلام الحقيقي ونحن الذين نحرك الحق من الباطل فالحق بأيدينا والباطل بأيدنا والخيار لنا معادلة بسيطة لكن أثرها عميق والوصول إليها يحتاج إلى أن نتدبر ونفكر وهو ما لم نتعود عليه من قرون عميقة
إدارة التحرير - 2012/10/15
يظن الكثيرون أن أنظمة دول الخليج العربية في منأى عن التغيرات التي طالت ومازالت تطال الدول العربية الأخرى. يرتكز هذا الظن في الأساس على العائدات النفطية الهائلة المتوافرة لديها، والدعم الأمني والسياسي الغربي لها، وتحكّمها المطلق في كل الأجهزة العسكرية والأمنية المحلية.
إدارة التحرير - 2012/10/12
المحرر - 2012/09/23
بينما كان عصام الغاشي في رحلة مع مجموعة من أصدقائه على شاطئ (الجعيمة) برأس تنورة، وإذا به يسمع صراخ رجل وامرأة يستنجدان لإنقاذ طفلهما ذي العشرة أعوام الذي سحبته الأمواج إلى البحر.
إدارة التحرير - 2012/09/21
من المستفيد من توتير العلاقة الدائمة بين المسلمين والمسيحيين؟ بل من المستفيد من إثارة الفتنة داخل الدين الواحد والمذهب الواحد وصولا إلى البيت الواحد؟ حتما لن تختلفوا معي بأن المستفيد من كل ذلك هم شعب المريخ الذين يعتقدون أنهم أفضل الخلق وأكملهم أليس ذلك صحيحا؟!
إدارة التحرير - 2012/09/14
اختلف النظار والمحللون في تسمية ما عرفته الساحة العربية مؤخرا من أحداث، هل هي ثورات أم انتفاضات أم حراك؟...الخ. وكل تسمية من هذه التسميات هي محصلة لقراءات وتحليلات وفق مرجعيات معينة.
إدارة التحرير - 2012/09/13
علي الشريمي - 2012/09/03
إدارة التحرير - 2012/09/02
إدارة التحرير - 2012/08/30
ذ .رشيد عوبدة - 2012/08/27
(الفساد وسيلة لإعادة تجديد إيماننا بالديمقراطية.) بيتر أوستينوف
إدارة التحرير - 2012/08/23
إدارة التحرير - 2012/08/19
إدارة التحرير - 2012/08/18
إدارة التحرير - 2012/08/15
إدارة التحرير - 2012/08/15
إدارة التحرير - 2012/08/10
يحاول الكاتب كاظم شبيب، في كتابه الجديد «المسألة الطائفية.. تعدد الهويات في الدولة الواحدة»، تقديم دراسة مقاربة للواقع حول موضوع الطائفية، التي لا تزال تؤرق حكومات وشعوباً.
إدارة التحرير - 2012/08/09
بلقيس السادة - 2012/08/06
جعفر الشايب - 2012/08/06
إدارة التحرير - 2012/08/06
إدارة التحرير - 2012/07/27
إدارة التحرير - 2012/07/27
إدارة التحرير - 2012/07/24
إدارة التحرير - 2012/07/22
إدارة التحرير - 2012/07/21
( الهتلان بوست )
إدارة التحرير - 2012/07/19
د. إحسان علي بوحليقة جريدة اليوم
إدارة التحرير - 2012/07/19
ظل ما نعيشه من توتر طائفي وفي ظل ما تم تكريسه طوال عقد كامل ويزيد من شهن طائفي بغيض عبر العديد من القنوات الفضائية تارة باسم البحث كما عملت المستقلة وتارة باسم الرد والدفاع عن الرعيل الأول في صدر الإسلام تأتي الدراما التاريخية لتكرس ذلك التوتر وتزيد ذلك الشحن كما حدث مع مسلسل الحسن والحسين على أني أؤكد دائما بأهمية تحييد التاريخ وأنه لا هوية له ولا مذهب
إدارة التحرير - 2012/07/18
جريدة المدينة السعودية - 2012/07/11
أنس زاهد جريدة المدينة
جريدة الرياض السعودية - 2012/06/27
جريدة البلاد السعودية - 2012/06/27
أكد مصلح القحطاني رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان أن الجمعية أنشئت بموافقة سامية قبل 7 سنوات وهي الآن في عامها الثامن،
إدارة التحرير - 2012/06/25
إدارة التحرير - 2012/06/24
إدارة التحرير - 2012/06/22
جريدة اليوم السعودية - 2012/06/19
إدارة التحرير - 2012/06/18
جريدة الوطن السعودية - 2012/06/17
جريدة الحياة - 2012/06/10
جريدة الرياض السعودية - 2012/06/10
جريدة الجزيرة السعودية - 2012/06/09
إدارة التحرير - 2012/06/08
إدارة التحرير - 2012/05/29
إدارة التحرير - 2012/05/26
المحرر - 2012/04/21
بقلم السيد محمد اليوسف -سيهات السعودية
إدارة التحرير - 2012/04/05
إدارة التحرير - 2012/04/05
إدارة التحرير - 2012/03/17
إدارة التحرير - 2012/03/05
إدارة التحرير - 2012/02/29
إدارة التحرير - 2012/02/23
جعفر الشايب - 2012/02/19
إدارة التحرير - 2012/02/11
الحديث عن الارهاب متشعب وذوشجون لكن ما نريد التأكيد عليه في هذه الظاهرة الغيرانسانية ظاهرة قساوة القلوب التي تتصل بهؤلاء الارهابيين وتركيبة نفسياتهم وشخصياتهم وكيف وصلوا الى هذه المرحلة العصيبة، ليسيروا في اتجاه معاكس للحياة والناس والفطرة البشرية السليمة، وينسلخوا عن انسانيتهم ودون أن تدمع عيونهم وتتأثرمشاعرهم
إدارة التحرير - 2012/02/10
علي الشريمي - 2012/02/07
هناك من يعتقد مخطئا بأن الرجل فقط هو القادر على منح الجنسية لأبنائه دون المرأة من الناحية الشرعية قياساً على النسب! نعم النسب ثابت بحكم شرعي، أما الجنسية فهي علاقة قانونية بين المواطن والدولة
إدارة التحرير - 2012/02/05
أكّد الناقد السعودي محمد العبّاس أنّ المرأة هي الأمل الذي يقود الحركة نحو مجتمع ديموقراطي كما أثبت ذلك في كتابه حول الرواية السياسية في السعودية التي جاءت فيها صورة البطلة إيجابية في مقابل صورة سلبية للبطل الرجل في الغالب، كما نفى أن يكون في السعودية رواية سياسية وقال أنه اختار هذا العنوان ليساهم ويشجّع استزراع هذا النوع في الأدب السعودي.
المحرر - 2012/01/31
إدارة التحرير - 2012/01/27
إدارة التحرير - 2012/01/26
عدعام كامل على انطلاق ربيع الثورات اصبح واضحا وجود عدد من الوسائل القاتلة لدى قوى الثورة المضادة، بعضها للاستعمال خلال الثورة بهدف اجهاضها، وبعضها الآخر يبدأ تطبيقه بعد انتصار ارادة الجماهير وقيام انظمة منتخبة. فالتنكيل والقمع والاعلام المضاد والدعاية المتواصلة ضد القوى الثورية والطائفية والتشطير المجتمعي على اسس عديدة، كلها من الوسائل التي تستعمل خلال الثورة لمنع انتصارها
علي الشريمي - 2012/01/25
ما أكثر اللجان التي فشلت في تحقيق ما أوكل إليها، وقد تشكل في المخيلة الجمعية ما يشبه الإجماع، على أنه إذا أريد لموضوع أن يفشل فشكل له لجنة أو فريق عمل جماعي
غادة السيف - 2012/01/21
غادة السيف*
إدارة التحرير - 2012/01/04
المحرر - 2011/12/26
تشهد الساحات بين الفينة و الأخرى أعمال تجديد أو إصلاح أو تأسيس لجديد سمها ما شئت.
إدارة التحرير - 2011/12/22
الاتحاد الاماراتية - 2011/12/21
المحرر - 2011/12/20
جريدة الجزيرة السعودية - 2011/12/11
اليوم السابع - 2011/11/05
اليوم يقف 5 ملايين مسلم على جبل عرفات، من دول وبلاد وثقافات مختلفة، لايمكن التفرقة بين رجل وامرأة أو غنى وفقير أو عالم وجاهل، تجربة مجانية فى الوحدة وهذا المشهد السنوى من المشاهد التى تبدو مدهشة، لمن هم خارج الإسلام، مدهشة لأنهم يتساءلون : إذا كان المسلمون قادرين على أن يجتمعوا معا فى كل عام، فلماذا ينشقون وينشطرون؟
إدارة التحرير - 2011/10/03
جريدة الوطن السعودية - 2011/08/23
بقلم د.محمد الأحمري
حسين بزبوز - 2011/08/20
إدارة التحرير - 2011/08/20
قاسم قصير لبنان
المحرر - 2011/08/16
بقلم السيد محمد اليوسف -سيهات السعودية
حسين بزبوز - 2011/08/09
المحرر - 2011/08/01
بقلم حسين المشامع
إدارة التحرير - 2011/07/26
جريدة الرياض السعودية - 2011/07/12
جريدة المدينة السعودية - 2011/07/07
علي الشريمي - 2011/06/21
إدارة التحرير - 2011/06/19
جريدة الوطن السعودية - 2011/06/19
صحيفة الوطن
فؤاد نصر الله - 2011/06/16
أحمد الشمر - 2011/06/16
لا تزال قضية المرأة التي قادت سيارتها في الخبر قبل نحو أسبوعين تحصد قصب السبق في أخبار وتقارير معظم وسائل الإعلام، وموضع إثارة واهتمام وجدل في المجتمع السعودي بين مؤيد ومعارض ومستهجن ومستنكر، بعد أن أثيرت القضية لأول مرة عبر موقع التواصل الإلكتروني الاجتماعي المعروف
إدارة التحرير - 2011/06/09
اقش الباحث والأنثربولوجي المعروف عبدالله حمودي في كتابه الجديد واحدة من أهم القضايا في الحياة الثقافية العربية، ويقارب في تحليل نقدي عميق ظواهر متشعبة تشغل بال الكثيرين وتستأثر باهتمام الباحثين، مفككاً مفهوم الثقافة قارئاً دعوات الإصلاح في إطار منهج تحليلي يتوخى توصيفها بدقة علمية بعد أن تغيرت حقائقها في العالم المعاصر.
علي الشريمي - 2011/06/07
إن حقوق الخصوصية الفردية تتجسد في عدد من الوثائق القانونية الدولية: تنص المادة (17) من الميثاق الدولي للحقوق المدنية والسياسية على أنه "لا يجب أن يتعرض أي أحد إلى التدخل الاعتباطي أو غير القانوني بالخصوصية، والعائلة، والمنزل أو المراسلات." وتضمن المادة (18) من الميثاق الأوروبي بطريقة مشابهة "حق الاحترام لحياته الخاصة والعائلية، ولمنزله ومراسلاته."
إدارة التحرير - 2011/05/16
العرب أونلاين - 2011/05/10
مع انتصار الثورات العربية واستمرارها، فإننا سنشهد الكثير من المحاولات والعمل من القوى المضادة والخارجية على إجهاض وإسقاط تلك الثورات او سرقتها، ولعل نشر الفتن الطائفية والمذهبية والعرقية والأثينية تقف في مقدمات أهداف قوى الثورة المضادة ودعاة سياسة الفوضى الخلاقة
الاتحاد الاماراتية - 2011/05/08
الإسلام، كما يراه د. محمد سليم العوا، أيد التعددية التي هي أساس الديمقراطية منذ اليوم الأول للدعوة.(فالنبي صلى الله عليه وسلم - وهو الذي نزل عليه الكتاب الناسخ لما قبله المهيمن عليه - كان يجب أن يلغي كل ما سبق، وأن يخط بقلم أحمر، على جميع الأعراف والعادات والتقاليد والنظم، التي وُجد قبل تنزُّلِ الإسلام عليه، قبل بعثته، قبل أن يوحي إليه في غار حراء. هذا النبي - صلى الله عليه وسلم - لم يصنع ذلك).
جريدة الرياض السعودية - 2011/05/03
نحن الآن في منعطف خطر ولعل ما تعج به صحافتنا من أعمدة ومقالات وردود وتعليقات مؤشر لتنامي هذه الظاهرة وتزايدها لذا نحن بحاجة الى الدور المتكامل والجاد من كل الأفراد والمؤسسات للحيلولة من دون تصاعدها بشكل أكبر مما قد يشكل خللا في نسيج التلاحم الاجتماعي بين أفراد هذا الوطن الغالي على الجميع وبتكاتف الأيدي
جريدة الرياض السعودية - 2011/05/03
ليس من العقل والحكمة أن نرمي بأخطائنا على الغير، خصوصاً إذا كان هذا الآخر عدوا مشتركا ولا يهمه ظُلمنا ما دام الثمن من دمائنا وأرواحنا ومصالحنا، وإنما يجب أن نلوم أنفسنا ونعود إلى ذواتنا، ولا يمكن ذلك إلا بعد أن نعترف بأن عدونا قابع في داخلنا، وقبل أن نحارب شياطين الخارج فعلينا أن نتعقب شياطين الداخل القابعين في ذواتنا، ولن ننجح في مواجهة الخارج قبل أن ننتصر على أنفسنا.
إدارة التحرير - 2011/05/01
في هذا المقال أريد تسليط الضوء على بعض التجارب النظرية في الفكر الغربي المعاصر، ولعل ذلك سيساعدنا على التفكير في إيجاد صيغ خاصة بنا. نحن نعرف أن المفكرين المعاصرين في الجغرافيات الغربية قد أنجزوا نظريات للسياسة كممارسة أخلاقية لإدارة الحكم، كما بذلوا جهودا معتبرة لتنشيط التفكير السياسي وجعله فعالية للتوصل إلى تأسيس المجتمعات المتطورة التي يحكمها العقل.
جريدة الوطن السعودية - 2011/04/27
جريدة الرياض السعودية - 2011/04/27
إدارة التحرير - 2011/04/26
لحفاظ على الإنجازات يتطلب حرصا ومجهودا أكبر من المجهود الذي بُذل لتحقيقها، فالثورة تمت في تونس ومصر, لكن المهمة الأصعب هي تحقيقها لأهدافها دون أن تمس وحدة المجتمع واستقراره، وعادة ما يكون وقت إنجاز الثورة أقصر بكثير من الوقت الذي يستغرقه تحقيق أهدافها
المحرر - 2011/04/24
الهيمنة الثقافية والدينية والسياسية لطائفة دون الأخريات سوف تلغي بالضرورة وجود الطوائف الأخرى. مفهوم التعايش مع الهيمنة الثقافية لطائفة ليس متحققاً على أرض الواقع، إلا مع دولة المواطنة التي تأسست مع مفهوم الدولة الحديث
جريدة المدينة السعودية - 2011/04/24
من هنا، فنحن مع جميع محاولات العمل في هذه الساحة، خاصة في مجال الفكر السياسي المنهجي الذي يتميز بوجود فقرٍ شديد فيما يتعلق به عند الغالبية العظمى من الإسلاميين، وهو فقرٌ يُعتبر محوراً أساسياً من محاور (أزمة) الفهم النظري والفعالية العملية المتجذّرة في كثيرٍ من دوائرهم.
المحرر - 2011/04/23
المشكلة الأخطر التي بدأت تبرز على هامش هذه الثورات هي محاولة إعطاء الطابع المذهبي لهذه التحركات الشعبية الهادفة للإصلاح والتغيير الحقيقي، أو استعمال الإثارة المذهبية لتحريك بعض الثورات في دول أخرى مما يحوِّلها من حركة إصلاحية تغييرية إلى صراع مذهبي. ولعل ما يجري في البحرين وسوريا هو النموذج الأبرز لهذا الواقع حيث يسعى الكثيرون لتسعير الصراع المذهبي في كلا البلدين أو لإعطاء بعداً مذهبياً لما يجري.
جريدة الرياض السعودية - 2011/04/21
تمتزج ديكتاتورية الحاكم مع ديكتاتورية الجماهير، وتستقر منابعها الأولى في العمق النفسي لهذا ولأولئك؛ من خلال العلاقة الجدلية بين الفردي والجمعي، و ما ينتج عنهما من متعاليات تصنع فيما بعد الوعي العام ، وتُحدّد من خلاله سلوكيات الجميع في الواقع المتعين . ولا شك أن هذا الامتزاج يؤدي إلى تضييع معالم الفواعل الأساسية في الضمير ، ومن ثم في السلوك، ولا يبقى إلا الانحياز لهذا الطرف من أطراف الجدلية أو ذاك ؛ حسب ما تمليه مواقع ومصالح المتنازعين على البراءة من أسوأ السلوكيات: سلوكيات القهر والاستبداد .
الجزيرة نت - 2011/04/20
أرأيت كيف استدرج الناس في مصر إلى الجدل حول المفاضلة بين الدولة المدنية والدولة الدينية، في حين أننا لم نخط خطوة تذكر باتجاه تأسيس الدولة الديمقراطية.
المحرر - 2011/04/19
ي خضم الأحداث التي تعصف بالمنطقة من محاولات التحرر والتغيير على أكثر من صعيد، نعود بأبصارنا إلى الداخل السعودي لنحلل المشهد وفق أدوات مختلفة . محاولة التيار السلفي السيطرة على جميع الأمور والمتنفسات السعودية، والسعي الحثيث للمرأة في بلادي لتسنم مناصب قياديه في البلاد ... مثالان صارخان يمكن أن يلحظهما المراقب من الخارج قبل ملاحظ الداخل.
المحرر - 2011/04/19
ستطاعت الشعوب العربية، عبر حراكها الشعبي السلمي العارم، أن تعيد لنفسها مكانتها المهدورة، وأن تثبت لأنظمة الحكم أنها رقم يصعب تجاهله، أو تجاوزه وغض الطرف عن مطالبه المشروعة
جريدة المدينة السعودية - 2011/04/18
ي لهيب الثورات المندلع حالياً في الوطن العربي ، يصح أن نقول أن الحرائق إذا لم تطفأ بماء الوعي السياسي، تظل مشتعلة تأكل الاخضر واليابس، والوعي السياسي هنا، هو حيازة الديمقراطية علماً وعملاً، والاخذ بها غير مجزأة، ولايمكن ذلك إلا بثورات ثقافية تسبق أو تأتي مع تحركات الجماهير العربية في الشارع
الجزيرة نت - 2011/04/15
يستخدم المواطن العربي في كثير من الأحيان مصطلحات رنانة حول كثير من المفاهيم المرتبطة بالحرية والديمقراطية، ويذهب به الحال أحيانا أخرى إلى ممارستها بشكل خاطئ يسيء لها. وهو في ذلك إما أن يكون معتمدا على فهم خاطئ لمحتواها ومعناها الحقيقيين أو متعمدا لمحاولة التعبير عن شيء في نفس يعقوب. ولأننا تواقون لاستنشاق نسيمها (أي الحرية والديمقراطية) نتيجة لمشاعرنا الجياشة المتراكمة في نفوسنا منذ عهد الاستعمار وما تلاه من حقب القمع والاضطهاد والانتهاك للحريات الشخصية للعباد في وطننا العربي فإننا نكون دائما راغبين في التعبير عنها بشكل أو بآخر.
اليوم السابع - 2011/04/14
جريدة الجزيرة السعودية - 2011/04/10
رغم أهمية فكرة التعايش أو حوار الحضارات أو التفاهم بين الأديان أو المذاهب. إلا أنها ستحتاج للكثير من الوقت للترويج، وحلها النهائي بيد التاريخ ليفعل فعلته. فالقضايا الخلافية العميقة والمعقدة والمتداخلة التي عاشت مئات السنين لا يمكن طيها مباشرة ونسخها فجأة.
إدارة التحرير - 2011/04/10
تتناقل الصحف والمواقع الإلكترونية بين الحين والآخر نصوصاً صوتية وغير صوتية لأشخاص يبثون من خلالها مشاعر الكراهية ، والتحريض على فئات معينة من المجتمع ، تلك النصوص ليست سوى معول من معاول الهدم لتفتيت الوحدة الوطنية ، التي نحن الآن أكثر من أي وقت مضى في حاجة إلى تقويتها ، والنأي بها عن ذلك الخطاب الذي يزعم صانعوه أنه حق في حين أنه باطل محض.
إدارة التحرير - 2011/04/05
الأحداث الكبيرة الجارية في العالم العربي، كما تجلّت في تونس ومصر وليبيا، تطرح في علاقتها بالمثقف العربي أسئلة ثلاثة على الأقل: هل كان للمثقف دور بارز في هذه الأحداث؟ وما هي الأسباب التي جعلت دوره محدودًا؟ وهل يشكل المثقف العربي اليوم امتدادًا للمثقف النقدي الذي ولد مع بداية القرن العشرين؟
د.مسفر القحطاني - 2011/04/02
تشهد المنطقة العربية خصوصا الخليجية توتراً ملحوظاً وانقساماً داخلياً بين فئات المجتمع الواحد من خلال تنامي المواجهات الطائفية، خصوصاً بين السنّة والشيعة، وقد اتجه بعضها الى حمل السلاح والمفاصلة التامة ليس مع الأنظمة السياسية فحسب؛ بل حتى مع المكونات الاجتماعية الأخرى ذات المشترك المصلحي والتاريخي.
إدارة التحرير - 2011/03/31
منذ انحسار العهد العثماني والمنطقة تتعرض لعوامل ضغط متنوعة لحرمانها من اقتناص فرصة النهوض والتمتع بالاستقلال الحضاري الذي تعيشه معظم الأمم الحية. وتكثفت الضغوط في عاملين أساسيين هما: الاستعمار العسكري الغربي الذي سلب الموارد، وقهر الإرادة الوطنية، ونزع المقدس من حياة الأمة، ولعب بمكونات الهوية، وزرع بذرة العلمنة، واخترع خطيئة التفكك القطري،
إدارة التحرير - 2011/03/27
الغذامي: ثقافة الفتوى.. من زمن الفقيه الأرضي إلى زمن الفقيه الفضائي يصر الناقد السعودي المعروف د. عبد الله الغذامي على أنه لا يتقمص دور «المصلح الثقافي»، وقد قال لـ«الشرق الأوسط» إن الدور الوحيد الذي يناسبه هو «دور المفكر المستقل الحر». لكن كتابه الأخير، «الفقيه الفضائي: تحول الخطاب الديني من المنبر إلى الشاشة» الصادر عن المركز الثقافي العربي
إدارة التحرير - 2011/03/21
مسألة المشاركة والتحول لم تعد في عالمنا اليوم مجرد هامش من هوامش أداء المؤسسة الثقافية بل صارت واحدة من أهم استراتيجياتها
إدارة التحرير - 2011/03/08
إدارة التحرير - 2011/02/21
المُجتمع المدني.. كَان عُنوان لأُمسيَة تنويريَّة أقامهَا مُنتدى سيهَات الثقافيِّ يوم الاثنين المُوافق 14. 2. 2011، امتلأت أجواءها بالأنفاس الجميلَة والأفكَار المُحفزة للعقل، حيث كَان للجمهُور فيهَا النصيب الأكبر مِن المُشاركة قاد دفة الحُوار فيهَا الأُستَـاذ علي آل طالب وأمَا ضيفها المُميز فهُو الناقد الأُستَـاذ محمد العبَاس.
إدارة التحرير - 2011/02/12
قد نختلف في فهمنا لمسار الأحداث في مصر، وقد يكون لكل كاتب رأيه وتحليله فيما يجري، لكن الذي يمكن قوله هو أن من يُخفي رأسه عن هذه الأحداث ويتجاهلها هم قلة من الكتاب، وربما يكون من حقهم القول إن (الوقوف على التل أسلم). لن أكتب هنا أيضا عن توجيهات للشعب المصري الأبي،
إدارة التحرير - 2011/02/07
استخدمت الدولة العربية الحديثة، سواء نشأت تحت لافتة اليسار أو القومية، أو كانت محافظة تقليدية، آليات متشابهة لضبط حركة الجمهور، وللهيمنة على أفق التنمية والتحديث، فكانت الحصيلة تحديثاً مشوهاً بفعل التسلط، وتقويضاً للحياة السياسية وحياة المجتمعين المدني والأهلي.
إدارة التحرير - 2011/01/19
لا نفتأ نسمع، منذ عقد من الزمن، في مختلف وسائل الإعلام العربية والإسلامية عبارة (الإصلاح الديني)، فما هو المقصود من هذه العبارة؟
إدارة التحرير - 2011/01/15
منذ عقود عديدة والعالم كله يسعي بدوله ومؤسساته ومنظماته إلي تحديد الأسس والقواعد التي تنظم حقوق الأفراد وواجباتهم‏,‏ وترسم حدود العلاقات البينية بين الأفراد من جهة‏.
إدارة التحرير - 2011/01/04
حين صدر لى منذ 25 عاما كتاب (مواطنون لا ذميون) فوجئت بالحفاوة التى استقبل بها بين أقباط مصر. وكانت فكرة الكتاب قد نشأت عندى بعد أحداث(الزاوية الحمراء) المؤسفة التى كانت من مقدمات الاشتباك بين المسلمين والأقباط.
إدارة التحرير - 2011/01/03
الاحتفاء بالأنبياء والانشداد إلى سيرهم منهج قرآني، فإن القرآن الكريم قد تحدث عن سير الأنبياء وحياتهم ودعا البشرية للاقتداء بهم والانشداد إليهم، وفي سوره شواهد كثيرة، كما جاء مفصلًا ولادة نبي الله عيسى..
إدارة التحرير - 2011/01/02
حينما يطلب من أي واحد منا أن يقدم تلخيصاً عن الإسلام وحضارته في خمس دقائق، فكم هي نسبة الذين يمكنهم أن يجتازوا هذا الامتحان؟ ومثل هذا عندما يسأل أي سعودي من أنتم؟ ماهي ثقافتكم؟ من ملاحظتي الخاصة فإن القلة جداً هم من يتمكنون من جمع أشتات صورتهم وتاريخهم وقصة حضارتهم وتكثيفها في إجابة موجزة.
إدارة التحرير - 2011/01/02
ما هو الجديد الذي قدمه اللقاء الثقافي الثالث الذي عقده مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني خلال الأسبوع الماضي في مدينة جدة؟ لقد تابعت باهتمام عبر وسائل الإعلام نقاشات ونتائج اللقاء ولم ألحظ جديدا على الرغم من خطورة الموضوع الذي تصدى له اللقاء وهو: (القبلية والمناطقية والتصنيفات الفكرية وأثرها على الوحدة الوطنية).
زكي الميلاد - 2010/12/05
من المقولات الشائعة في الكتابات الفلسفية العربية المعاصرة التي مازالت تتردد وتتواتر مقولة (لا يوجد فلاسفة في العالم العربي الحديث، وإنما هناك مشتغلون بالفلسفة وبحقل الدراسات الفلسفية لا غير).
إدارة التحرير - 2010/11/29
هذا عنوان لكتاب شهير ظهر في أواخر الستينيات ويعد من الكتب الرائدة في علم (الاختلاف الفقهي) وفي (ثقافة التسامح) ألفه إمام جليل هو الشيخ عبدالجليل عيسى- شيخ كليتي أصول الدين واللغة العربية بالأزهر الشريف- وصدر عن (دار البيان) في الكويت عام 1969.
إدارة التحرير - 2010/11/27
ثلاثة كتب جريئة في طروحاتها، جديدة في رؤيتها، جدلية في أفكارها، هي مثل ماء أو ريح لا تستقر بأرض، لكنها تناقش العقل بثبات ودراية، قضيت معها عطلة عيد الأضحى، فكانت نعم الرفيق والأنيس، أثارت بي شجوناً فكرية، صورها فراشة راوغت أفكاري كالدخان والهواء، لكنها تركتني أبحث عنها في جحيم الحياة
إدارة التحرير - 2010/11/27
لعل من ابرز مظاهر الحضارة العربية والإسلامية التي يؤكدها المستشرقون قبل غيرهم، هذا التعدد والتنوع ضمن الوحدة، والذي كان وراء ازدهار تلك الحضارة، واكتسابها بعدا إنسانيا واضح المعالم. هذه الحضارة، وامتداداتها التي شملت، خلال حقب التاريخ المعروف، مساحات واسعة من العالم ما كان لها أن تكون كذلك لولا مبادئ التسامح، والمحبة، والإخلاص، والدقة، والمرونة، والصدق الذي تميزت به.
إدارة التحرير - 2010/11/23
إن المتأمل لمسار العلاقة بين الإسلام المعاصر وقيم الحداثة الغربية, سرعان ما يلاحظ أن تلك العلاقة لم تكن ثابتة ونهائية بقدر ما كانت متغيرة ومتبدلة بحسب تبدل الظروف والأحوال. فهي علاقة تتأرجح بين الرفض المطلق والقبول الجزئي, وصولاً إلى البحث عن قواسم مشتركة وقراءات معمقة.
إدارة التحرير - 2010/11/21
منذ أيام، أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، للمرة الثانية خلال أسابيع، فشل تجربة الاندماج والتعددية الثقافية في ألمانيا بشكلٍ كامل. وذكرت أن الأزمة لا تكمن في كثرة التنوع في البلاد، ولكن في قلة المسيحية! ما من شكٍ أن لهذا التصريح الصادر من أكبر بلدٍ أوروبي كثيراً من الدلالات، كثيرٌ منها سلبية. والأغلب أن يتراوح ردُّ الفعل الإسلامي والعربي تجاهه بين الإدانة والتأكيد على (النفاق) الغربي حين يتعلق الأمر بشعارات التعايش الغربية.
إدارة التحرير - 2010/11/21
استقبلت نظرية الأمريكي الياباني فرانسيس فوكوياما حول (نهاية التاريخ) في بداية تسعينيات القرن العشرين بكثير من التشكيك وقدر كبير من الاستهزاء ربما. وقد ربطت النظرية في حينها باتهام صاحبها بأنه (يطبل و يزمر) للولايات المتحدة – وسائر الغرب- بعد خروجها منتصرة من حربها الباردة مع الاتحاد السوفيتي – وسائر المعسكر الشرقي-، وأنه بالغ في تصوير لحظة الانتصار إلى حد تحويلها إلى نهاية، فيما يشبه النبوءات، وهو ما لا يدخل في وظائف العلماء.
إدارة التحرير - 2010/11/14
لقد انتشر الإسلام بسرعة كبيرة بالسيف من الجزيرة العربية تجاه شمال إفريقيا, هذا ما تخبرنا به كتب التاريخ كما أنه من المفترض أن الإسلام موجود في الصحراء. و لكن هناك جانب آخر كامل للتاريخ الإسلامي قد حجب تماما حتى مع معرفتنا بالجغرافيا الإستراتيجية في القرن الواحد و العشرين. بينما ركزنا نحن في الولايات المتحدة على النصف الغربي من العالم الإسلامي في صحارى الشرق الأوسط , فإن هناك نصفا شرقيا في الغابات و الأدغال الخضراء في المناطق المدارية حيث تتوجه الطاقة الجديدة و تتقاطع حاليا طرق التجارة هناك.
إدارة التحرير - 2010/11/10
في ظِل هذا الزَّخم الإعلامي المتواصل- على اختلاف أنواعه- ثمّة مَن يُؤسس قاعدة راسخة، تَقوم على احترام الآخر، ويَطرح فِكره، في الفضاء الإعلامي الكبير، مِن دُونِ مُواربة، ويَترك للمستَقْبِل الحرية في اختيار ما يَتَوافق مع مَنظومته الفكرية، فيأخذ بما يراه مُناسباً، ومُتوافقاً مَع قناعاته وركائزه الفكرية، وَيَترك ما سواها، مِن دُون أن يُمارس طَرف مِن الأطراف- عَمْداً أو جَهلاً- بَعض طُقوس التَّفكير القاصر، والتَّفكير عَن الآخر، في حين تَجلس الغالبية العظمى، تَنتظر ذلك الـ - بَعض - مِن أجل تَقديم رؤيته لأمر مِن الأمور، وإلزام – بقيَّة الأطراف الأخرى – بالأخذ بتلك الرؤية، التي ليس بالضرورة أن تَكون صحيحة؛ بل قَد تكون قاصرة، وغَير مُتناسبة مع الواقع!
إدارة التحرير - 2010/11/09
لا شك أن الحديث السائد في العالم حول ثقافة الحقوق بمختلف مجالاتها تستدعي النقاش الجاد حول علاقة ذلك بخطاب التشدد والتطرف والدعوة إلى الصراع والحروب النفسية والعسكرية.
إدارة التحرير - 2010/11/07
شغل سؤال النهضة العديد من منظري القرن العشرين من الكتاب العرب، بيد ان توالي الأحداث السياسية وانعكاساتها الجلية على الشأن الثقافي ادى الى تبلور رؤى فكرية أكثر واقعية وملائمة لعصر التقنية المنفتح على كلّ الاحتمالات بما فيها الوجودية، وفيما يرى كثيرون ان سؤال "القومية العربية " أفل نجمه وأن العالم اليوم تجاوز القوميات بكافة اشكالها في عصر العولمة لا زال بعض مثقفي العرب يطرحون سؤال " العروبة " في عصر "الكوكبة " وبالرغم من ان الوقائع اظهرت جمود تلك النظريات.
إدارة التحرير - 2010/10/30
رغم أن إنتاج القمح ونضح الماء ومقاومة الآفات وترويض الطغاة حتى يذعنوا لإرادة شعوبهم ورد الأعداء على أعقابهم خاسئين. وأمثالها لا يتم إلا بأعمال مثابرة ومنظمة وتضحيات جسام كفيلة بتغيير مجرى التاريخ، يبقى للكلام الصادق المسدد في اتجاه العمل الصالح دوره في حركة التاريخ باعتبار الإنسان كائنا ناطقا. وباعتبار أن الخطاب الإسلامي هو اليوم أوسع الخطابات سامعا، كان قمينا بأهله وبمن داخله قبل غيرهم أن يفحصوا إشكالياته سبيلا لتطويره من قبيل (حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا).
إدارة التحرير - 2010/10/27
يعاني الفرد في عالمنا العربي من الحرمان من الحرية التي خلق بها مما ضاعف هذه المعاناة وستفحالها وجود سلطة دكتاتورية متجبرة حرمته حقه الطبيعي الذي ولد به على أساس يولد جميع الناس أحرارا متساوين في الحقوق والواجبات .
إدارة التحرير - 2010/10/26
إن الاختلافات العصرية في المجالات الحياتية ما بين الماضي والحاضر، تبين أن لكل عصر من العصور اهتمامات وظروفا خاصة تحتم عليه التكيّف معها، والتي تختلف فيما بينها (حياتيا) عن الماضي (واقعاً وظروفاً). وإن معالجة الجوانب الحياتية لأي منها يتطلب تجاوز القيود المنهجية، والتعامل معها بمرونة من زاوية النسبية والمنظور التاريخي.
إدارة التحرير - 2010/10/22
للحرية أبعاد وآفاق ومساحات واسعة،وهي نعمة وقيمة أخلاقية أساسية، وحق من حقوق الإنسان المكفولة له، حيث إنها الأصل في تحمل المسؤولية، ولهذا خلق الله الإنسان وأعطاه الحرية إلى جانب نعمة الوجود، الحرية تسفر عما في خلجات صاحبها من حيث التعبير عن رأيه وممارسة تصرفاته التي تعبر عما يدور في ذهنه.
إدارة التحرير - 2010/10/20
شهدت الساحة الإسلاميّة مواقف حادّة تجاه السيّدة عائشة أمّ المؤمنين، أو صحابة رسول الله (ص)، صدرت عن بعض أصوات النشاز، أعقبتها ردود أفعال ومواقف، دلّت على أنّ المجال الإسلامي لا يزال هشّاً أمام أقلّ اختبار حقيقي لأصوات الفتنة؛ هذه الأصوات التي يبدو أنّها الأكثر تأثيراً أمام الأصوات العقلانيّة المستندة إلى المنهج الإسلامي في مقاربة الأمور والحكم على الوقائع، والموجودة لدى الفريقين، السنّة والشيعة، تاريخاً وحاضراً..
إدارة التحرير - 2010/09/29
حكم المنية في البرية جارِ ما هذه الدنيا بدار قرار
إدارة التحرير - 2010/09/29
يحجم الكثير من الناس عن إبداء وجهة نظرهم إزاء أي ظاهرة أوقضية اجتماعية، لأسباب تختلف من شخص لآخر، لكن في المحصلة النهائية فإن هذا الإحجام يؤدي إلى تكوين انطباع بعدم فاعلية وإيجابية المجتمع، ذلك أن من الطبيعي جداً أن يكون لكل منا رأي حول كل مايجري لنا وحولنا، بعيداً عن كون هذا الرأي سلبياً أو إيجابياً، متفائلاً أو متشائماً، حكيماً أو متهوراً، فتلك قضية أخرى، القضية الأكثر أهمية هي قدرة الأفراد على التعبير الحر عن الرأي الذي يحملونه ويؤمنون به، وعلى تبادل هذا الرأي مع الآخرين وإخضاعه للنقاش بوضوح وبصوت عال - الصوت العالي لا يعني الصراخ بطبيعة الحال - بقدر ما يعني عدم الخوف والتردد.
إدارة التحرير - 2010/09/26
سمَّيتُ المرحلة التي امتدَّت من الخمسينيات إلى التسعينيات في تفكير المثقفين العرب وعملهم: مرحلة صُنع أو تشكيل الثقافة الوطنية. وكانت إشكاليتُها أو أَولويتها: كيف نتعامل مع الموروث، وكيف نتعامل مع العصر؛ وكلُّ ذلك لإنشاء (الثقافة الوطنية) (والتسمية يسارية) المنفصلة عن الغرب. فقد رأى المثقَّف الإسلامي الذي غادر مشروع الدولة الوطنية والقومية أنّ هذا الموروثَ هو الباقي لنا بعد أن اجتاحتنا الحداثة المتغربة.
إدارة التحرير - 2010/09/20
سقط مجموعة من مثقفي العالم العربي ومن اتجاهات شتى، في عام 2010م من مثقف السلطة والعلماني والإسلامي والقومي إلى رقدة الموت والبلى، مثل القصيبي ونصر حامد وآركون وهويدي والجابري، وحين أتأمل خريطة الفكر في العالم العربي أعلم أنها مقسمة بين تيارين، من يريد نقض الفكر الديني وليس نقده والنهوض بالأمة، وبين من يريد بعث خلافة ميتة؟
إدارة التحرير - 2010/09/18
فقد العالم العربي والإسلامي في وقت واحد ثلاثة من أساطين الفكر التجديدي العربي, وهم محمد أركون ومحمد عابد الجابري, ونصر حامد أبوزيد. والواقع أنني كنت قد ألفت بعض الدراسات عن رؤى أركون التجديدية, ومنهجية الجابري في إعادة صياغة العقل العربي, وتشكيكية أبي زيد في النص المقدس.
إدارة التحرير - 2010/09/17
... وكأن شجرة العقل العربي يبست غصونها واصفرت في لحظة واحدة! ها هو واحد من (حكماء) المسلمين الكبار يذوي ويرحل عن عالمنا. المفكر الجزائري الفرنسي محمد أركون، أستاذ الإسلاميات، وأحد من أخضع (عقلنا) للتشريح والدرس، وكان أكثر جرأة من محمد عابد الجابري، وأقدم زمنا.
إدارة التحرير - 2010/09/17
(المؤرخ الذي يفكر دائما إلى الوراء ينتهي بأن ينظر إلى الوراء أيضا) هكذا قال نيتشة، وهكذا نقرأ رحيل المفكر، فمنذ اللحظة التي غاب فيها أصبح عالم الإسلاميات محمد أركون علامة تاريخية، ونيتشة يدعونا أن ننظر إلى الأمام بحيث يتحول أركون إلى علامة أو نص قابل للتشريح.
إدارة التحرير - 2010/08/30
منذ بداية تسعينيات القرن الماضي برزت، بشكل جلي ومطرد، ظاهرة العولمة بشكل لايمكن تجاهله أو حتى تجنبه بأي حال من الأحوال. من أبرز مظاهر هذه الظاهرة وأكثرها تطورا ً وتأثيرا ً، على حد قول عالم الإجتماع البريطاني (أنطوني جيدن) هي ظاهرة التواصل والإتصال بجميع أشكاله، على مستوى الأفراد والمجتمعات، وتقنية المعلومات، ووسائط النقل السريعة. فكانت النتيجة أن ارتبط كل ماهو محلي بما هو عالمي، لتنشأ شبكة جديدة من العلاقات تتخطى حدود الدولة، مما خلق نوع جديد من الوعي لدى الإنسان إطاره عالميا ً أكثر منه إطارا ً محليا ً.
إدارة التحرير - 2010/08/30
إذا كانت الوسطية هي الطابع العام لشريعتنا والملمح الأبرز في تعاليمها، فلماذا لم نفعل ثقافة الوسطية في مجتمعاتنا؟ لماذا لا نترجم قيم الوسطية والتسامح وقبول الآخر ونجسدها في سلوكياتنا ومواقفنا وعلاقاتنا بعضنا ببعض وبالآخر؟! لماذا لم ننجح في تعزيز ثقافة الوسطية في نفوس أبنائنا لحمايتهم من أمراض التطرف والغلو؟!
إدارة التحرير - 2010/08/27
يتحدث محللون عن قرب قيام دولة حوثية في صعدة اليمن، كما يضغط قادة ما يسمى باليمن الجنوبي سابقا منذ سنوات إلى إعادة الأمور إلى ما كانت عليه قبل سنة 1990، و فك الارتباط مع صنعاء في أقرب الآجال. و في هذه الصنعاء يبدو أن الرئيس علي عبد الله صالح مصر أن لا يغادر الحكم حتى ينقض عروة عروة كافة إنجازاته، الوحدة والديمقراطية و الاستقرار، وما فتئ نظامه يتذرع بأسباب شتى في تسويف المطالب الإصلاحية الحقيقية، مرة بحجة الحوثيين، وأخرى بحجة الحراك الجنوبي، وثالثة بحجة القاعدة.
إدارة التحرير - 2010/08/27
تحول المجتمع لدى بعض المراجع، يعني تغييرا مجتمعيا كبيرا يحدث نتيجة الإصلاح الثقافي, ويحدث أولا نتيجة تطور وعي الفرد, أي أنه يبدأ التحول من الأفراد ثم ما يلبث أن يحدث على مستوى النظام الاجتماعي كله.في هذا المقال المقتضب سأحاول إلقاء الضوء على بعض نظريات التحول الاجتماعي وسنستعرض إشكالية الممانعة السائدة حيال قضية توظيف المرأة وسلبيات هذه الممانعة، وهل فعلا باستطاعة الممانعين المضي قدما وفرض رؤاهم البسيطة على المجتمع؟
إدارة التحرير - 2010/08/22
تأسست رؤية أوغسطين كورنو المابعد حداثية علي ان ( المدنية ) كان لها منذ أقدم العصور مسرحان، أحدهما في الشرق والآخر في الغرب، ففي العصر الذي ظهر فيه (لاو – تسي) و (كونفشيوس) في الصين، ظهر (طاليس) و(فيثاغورس) في اليونان. وبعد ذلك بخمسة قرون وجدت امبراطوريتان فسيحتان تأسس عليها حكم مطلق، في شرق وغرب العالم القديم، هما الامبراطورية الصينية في الشرق والرومانية في الغرب، هذا التزامن لم يكن وليد الصدفة، وإن عضدته الصدف المتزامنة، التي دفعت كورنو إلي صياغة نبوءاته.
إدارة التحرير - 2010/08/18
في محاضرته الشهيرة بعنوان: (البطل نبيا) (وهي الثانية في سلسلة محاضرات ألقيت في ثلاثينات القرن التاسع عشر، ثم صدرت عام 1841في كتاب بعنوان: (الأبطال، تقديس البطولة والبطوليات في التاريخ) لخص توماس كارلايل رسالة نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم بأنها اكتشاف عظمة الله وأنه لا شيء آخر عظيم بجانبه، فهو الحق المبين.
إدارة التحرير - 2010/08/17
تمر على العالم خلال هذه الأسابيع من أغسطس، ذكرى عدة أيام مشهودة فى تاريخ البشرية، يجمعها أمر غاية فى الأهمية فيما يتعلق ببناء الدول. ففى يومى 6 ثم 9 أغسطس الماضيين، مرت الذكرى 65 لتفجير كل من مدينتى هيروشيما ونجازاكي، اليابانيتين، بأول وآخر قنابل نووية تستخدم – حتى الآن - ضد البشر، من قبل الولايات المتحدة الأمريكية أثناء الأيام الأخيرة فى الحرب العالمية الثانية.
إدارة التحرير - 2010/08/16
لعل أهم عقوبة لابن رشد هي في تهميشه من الفكر الإٌسلامي حتى اليوم، فاستفادت أوربا وبقينا نحن بين حفر التاريخ. وحتى يمكن فهم أين يقف العلم اليوم لابد من معرفة كيفية بدئه؟ فكل علم له بداءات أولية، وتشكلات جنينية. كل حدثٍ هو نتيجةٌ لما قبله وهو بنفس الوقت سببٌ لما سيأتي بعده، فهناك علاقة جدلية بين الأحداث، وهناك ترابط محكم بين الوقائع.
إدارة التحرير - 2010/08/14
في بيئة الناشطين دفاعاً عن حقوق الإنسان والديمقراطيّة هناك مناخ من الإحباط لا يفوت عين الناظر المدقّق. هذا ما نلقاه في كلّ عاصمة عربيّة يقصدها المرء أو يصيخ السمع إلى أصواتها وأمزجتها.
إدارة التحرير - 2010/08/14
لم تزل‏,‏ وستظل‏,‏ مشكلات فهم الرؤية الدينية والنظر إليها‏,‏ واستخدامها في مجريات الحياة والتعاملات والمواقف محل جدل وخلاف‏.‏ولم يزل‏,‏ وسيظل‏,‏ المتدينون يتجاذبهما تعصب مقيت‏,‏ وتسامح محبب للنفس‏.
إدارة التحرير - 2010/08/13
في غمرة النقاش الدائر، عربياً، حول المسألة الديمقراطية بوصفها شرطاً من شروط بناء الدولة الحديثة، يوجه النقد في الغالب الأعم صوب الحكومات لأنها تعيق عملية التحول الديمقراطي أو تحدُّ منها أو تحبسها في قوالب محدودة، وهو على كل حال نقد في محله في الغالب الأعم.
إدارة التحرير - 2010/08/13
لقد أردت في هذه المقالة القيام بقراءة للكتاب الجديد الذي صدر للدكتور محمد أبو رمان بعنوان(الإصلاح السياسي في الفكر الإسلامي - المقاربات والقوى والأولويات والاستراتيجيات) (الشبكة العربية ببيروت - 2010). ويبدو أن هذا العمل كان أطروحة جامعية كتبها بإشراف الأستاذ سيف الدين عبد الفتاح. وكان هدفه التأريخ النقدي لأفكار وممارسات الإصلاح السياسي تحت العنوان الإسلامي منذ القرن التاسع عشر، وإلى الزمن الحاضر. والمتابعة ضرورية للبناء والمراكمة وخدمة قضيتي التجديد والنهوض في مجالنا الثقافي. وقد كنت أؤثر أن تكون الحقبة المدروسة أقصر، كما كنت أؤثر خيارات أخرى في الشخصيات. لكن الآراء تختلف، ولكل وجهة نظره التي تستحق الاعتبار.
إدارة التحرير - 2010/08/12
يعالج (المشروع النهضوي العربي) في الفصل الخاص بالديموقراطية عن عدة اشكاليات منها مركزية الديموقراطية في (المشروع)، وانسجامها مع مبدأ الشورى الإسلامي، وعدم ضرورة تلازمها مع العلمانية، ثم يتحدث عن آليات تحقيقها، وعن كونها نظاما اجتماعيا وليس سياسيا فقط. وفيما خص الآليات فإن النص يورد ثلاثا يعتبرها الأهم ومن شأنها (أن تهيئ الشروط التحتية لإشاعة الثقافة والقيم الديموقراطية في المجتمع العربي).
إدارة التحرير - 2010/08/10
تمر على الإنسان كثير من التجارب في حياته العملية، حيث إن هذه التجارب من المفترض أن تصنع عنده كثيرا من العلوم المعرفية، (ففي التجارب علم مستأنف) كما جاء عن الإمام علي عليه السلام، وعنه أيضا: (العقل عقلان: عقل الطبع وعقل التجربة وكلاهما يؤدي المنفعة).
إدارة التحرير - 2010/08/08
يسعى العقل البشري إلى فهم العالم من حوله من خلال مجموعة مواصفات عامة، ولتسهيل ذلك يستخدم أسلوب التعميم بما يساعد على عمليات التعرف والإدراك والحكم. وقد يقع المرء ضحية لهذه الطريقة حينما يعمل عقله من خلال الأطر الجاهزة ولا يستطيع الخروج عن الأنماط الجاهزة، فيقع فيما يعرف بالتعميم النمطي الخاطئ.
إدارة التحرير - 2010/08/08
في محاضرتها أمام مؤسسة تيد العالمية للتحاور قدمت الكاتبة الشهيرة كارين ارمسترونغ خطاباً مهماً يجدر العودة إليه في مثل هذه الأوقات. الخطاب يتمحور حول ما تأمله كهدية ومكافأة بعد عملها لعقود عدة في تقديم الأديان المختلفة للقارئ الغربي.
إدارة التحرير - 2010/08/07
لعل مدخل قصيدة لوركا يختصر هاجس الحاجة إلى الحرية، بمعناها الإنساني الواسع، الذي لا تستقيم حياة البشر دونه، ولأن (المثقف) كثير الهموم وكبير التطلعات وشديد الحساسية، فإن إحساسه بضرورة الحرية والفراغ الذي يتركه غيابها أو تقليص مساحتها، يلقي عليه أعباءً جديدة وضغوطاً ثقيلة تختلف عمّا يتعرض له غيره، وبالتالي فللحرية أو غيابها أثرها وانعكاساتها على فعله الثقافي ونشاطه الإبداعي.
زكي الميلاد - 2010/08/07
تساءل الدكتور علي شريعتي في كتابه (العودة إلى الذات)، كيف وصل مفكرونا إلى الرؤية غير الدينية؟. ووجدته يقدم إجابة في غاية التبسيط لكنها لا تخلو من طرافة، ومن واقعية بعض الشيء، حصلت وتحصل لشريحة من الناس في بيئات مختلفة، وفي ظل مؤثرات نفسية وثقافية ضاغطة، وهناك من كاشف بها علنا وصراحة فيما بعد، إما في وقت مبكر أو متأخر، وهناك من يخفيها ويتكتم عليها.
إدارة التحرير - 2010/08/04
نُشرت قبل عدة أيام دراسة فرنسية بعنوان (الفرنسيون والإنترنت: أرقام وحقائق)، وهي دراسة كبيرة تقع في 233 صفحة، اعتمدت فقط على خلاصتها التي كانت مليئة بالأرقام والإحصائيات والجداول والبيانات. وقد انتقيت ثلاث إحصائيات فقط وجدتها مدهشة وملفتة وقد استعين بها لاحقاً لعمل مقارنة أو مقاربة ـ لا فرق ـ مع المجتمع السعودي.
إدارة التحرير - 2010/08/03
في إحدى كتاباته قال الأديب الفرنسي (ألبير كامي) الذي عُرف بنضاله المستميت من أجل حقوق الإنسان (إن إساءة تسمية الأمور تقود العالم إلى الشقاء).
إدارة التحرير - 2010/08/03
إذا كانت الثقافة العربية تعاني من أزمة كما يراها الكثيرون من المثقفين العرب حتى أصبحت أزمة الثقافة العربية سببا من أسباب الإخفاق الحضاري العربي، وحيث يرى البعض انه كلما لاح في الأفق مشروع نهضة حضارية عربية ومثلما يقول عبدالرحمن منيف في كتابه(بين الثقافة والسياسة ) فانه سرعان ماتعود تلك الثقافة إلى الانطلاق من منطقة الصفر.
إدارة التحرير - 2010/08/02
من المأثور (المعاصر) عن الليبرالية أنك(إذا لم تكن ليبراليا وأنت شاب، فأنت بلا قلب، وإذا لم تكن محافظا وأنت كبير فأنت بلا عقل)، قد يبدو ذلك محفزا وملهما لتطوير فكرتنا عن الليبرالية بوصفها مفهوما يدعم حقوقنا في الحصول على الحرية الشخصانية وإعلاء قيمها على حساب أي قيم أخرى..
إدارة التحرير - 2010/08/01
يتسنى للباحث في الشأن الفكري الديني السعودي أن يقع على ظاهرة جلية ملموسة، تمظهرت في السنوات العشر الأخيرة بشكل ملفت وجاذب، هذه الظاهرة شكلها مجموعة من شباب الصحويين الذين اكتشفوا أن الأيديولوجيا المنغلقة بمختلف صورها لا يمكن أن تأتلف مع هذا العصر الذي تتقارب فيه الثقافات بفعل العولمة، وتتلاقى فيه القيم الإنسانية التي هي نتاج حضارة، ونتاج عقل ووعي معرفي بالعالم.
إدارة التحرير - 2010/07/31
لاشك أن ممارسة العبادة والشعائر الدينية حق مشروع لكافة الناس، وكذلك أماكن هذه العبادة والحفاظ عليها، معبداً كانت أم كنيسة أم مسجداً. فمصدر الدين واحد بصرف النظر عن مراحله المتتالية: اليهودية والمسيحية والإسلام.
إدارة التحرير - 2010/07/29
من حق أي مرجعية دينية ان تعارض وبشكل واضح وصريح المطالب العلمانية والليبرالية وغير الدينية. لكن ليس من حق أي طرف ديني سواء أكان مرجعية أو تجمعا أو حزبا أو فقيها ان يصف معارضته تلك بأنها نابعة من أصل مقدس ما يعتبرها الهية وقطعية وغير قابلة للنقاش..
إدارة التحرير - 2010/07/29
تتفاضل الأمم بقدرتها على التنوع، وتتمايز بمدى مقدرتها على القبول بالرأي الآخر، والتعايش مع أصحابه؛ التنوع والتعايش قضية فكرية طالما شغلت أذهان العديد من المفكرين والباحثين، وشكّلت عمود ارتكاز الكثير من الحضارات المزدهرة عبر التاريخ، فبقدر تعدد الأفكار وتنوعها يكون النمو.
إدارة التحرير - 2010/07/28
من الناس من يصطنع الأصدقاء، ومنهم من يصطنع الخصوم والأعداء. ومن الناس من يسعى لتوحيد الصف، ومنهم من يسعى لتفريقه. ومن الناس من يتسع خندقه لكل من لم يكن عدواً له، ومنهم من يضيق خندقه إلاّ على من كان نسخة مطابقة له في آرائه وتصوراته. ومنهم من ينظر لكل من لم يكن ضده على أنه معه، ومنهم من ينظر إلى كل من لم يكن معه أنه قد اصطفّ مع عدوه.
إدارة التحرير - 2010/07/28
بما أن التحضيرات للقمة الثقافية العربية، المزمع عقدها العام القادم، قد بدأت، هل لي أن أسأل: ما الذي يمكن لقمة عربية ثقافية أن تحققه للمشهد الثقافي العربي وللمثقف العربي؟
إدارة التحرير - 2010/07/26
يتبدى التسامح في محور الصراع بوصفه تسوية غير مكتملة، لا سيما أن المخيلة الامتثالية تبقى تؤدي دور المعيق، فيما يتمثل جوهر المعنى باعتباره عاملا مساعدا في ترسيم المواصفات والمواضعات الخاصة بمجمل العلاقات التي يفرضها التسامح.إنه التأثير المباشر لـ نمط التفكير الذي يعن على الذات، الذي يجعل منه في الكثير من الأحيان أداة ووسيلة لإعاقة نفسه، عن الطريقة المثلى في التعامل مع المفهوم ، وتحميله المزيد من الأفكار والممارسات والاحتقانات والترويعات والتشكيكات.
إدارة التحرير - 2010/07/25
أثار لديَّ كتاب الدكتور السيد ولد أباه عن (أعلام الفكر العربي المعاصر) قلقاً عميقاً، عبرتُ عنه بشيء من الحيرة والتردد في عدة مناسبات، ثم جاءت وفاة الدكتور محمد عابد الجابري، والدكتور نصر حامد أبو زيد، لتفجر دواخل ذاك القلق. فقد عرض ولد أباه في كتابه الصغير أفكار ثلاثة وثلاثين مفكراً عربياً، رأى أنهم كانوا الأكثر تأثيراً خلال العقود الستة الماضية، وقد روعتني الحصيلة التي خرج بها المؤلف، ليس بظلمها، بل الأحرى بصدقها.
إدارة التحرير - 2010/07/25
بعد أن انهار الاتحاد السوفيتي، افترض بعض مفكرو الغرب، بأن تاريخ العالم قد انتهى، بعد أن انهزمت الشيوعية، وانتصر الغرب برأسماليته الفائقة وبديمقراطيته اللبرالية، ولم يعد أمام دول العالم، لتحقيق تنميتها الاقتصادية والاجتماعية، إلا الالتزام بهذه الرأسمالية، بفتح أسواقها للمنتجات والاستثمارات الأجنبية، وتحريرها من دكتاتورية أنظمة الدولة وقوانينها، وترك اليد الخفية لآدم سميث لتنظيمها.
إدارة التحرير - 2010/07/24
منذ أن أصبحت التعددية الثقافية سمة من سمات ما بعد الحداثة في الغرب، ترتب على هذه التعددية الثقافية تراتبية جديدة مغايرة لما كان في السابق، وهذه التراتبية الجديدة تقوم على التخصص وفصل المجالات بعضها عن بعض.
إدارة التحرير - 2010/07/24
إن وضعية سؤال العقلانية في واقعنا العربي يحتاج إلى تغيير ينقله من مطلب تحديد الموقف (مع العقلانية أو ضدها) إلى وضعية سؤال دلالي يتم فيه الوعي بمعنى منفتح للعقلانية وإدراك لتعدد أنماطها. في سياق التمهيد لهذا المطلب نقف في مقالنا هذا عند مفهوم العقلانية ابتغاء تحديد مدلوله:
إدارة التحرير - 2010/07/23
في تاريخ المعرفة الإسلامية هناك صراع قديم، بين المحافظين الذين يتوجسون الخوف والريبة، ويعتريهم القلق، تجاه أيﱢ رأي آخر أو أيﱢ تطوير أو تغيير، وهذا صنف من العلماء ومن المشتغلين في المجال المعرفي في تاريخ الأمة، والصنف الآخر هو: المتحرر من هذه المخاوف، الذي يمارس حقه في الاجتهاد وإبداء الرأي، وإن كان مخالفاً للسائد منافيا للمشهور..
إدارة التحرير - 2010/07/22
عاشت بعض الجماعات والتنظيمات السياسية الإسلامية حيناً من الزمن تنتظر أن تنفتح أمامها الأبواب في سبيل أن تنفرد بسدة الحكم، أو بجزء منه. وظل أصحاب هذا اللون من التفكير والممارسة السياسية يعتقدون أنهم أحق بالقيادة من غيرهم ممن ينتمون إلى تيارات سياسية وفكرية ماج بها العالم العربي على مدار قرن كامل، تمكنت فيه من أن تسيطر على مقاليد الأمور. ولكن هذه التيارات لم تلبث أن فترت همتها وضعفت شوكتها وران عليها الجمود، وأفلست في أن تقدم مشروعات نهضوية قادرة على أن تقود العرب إلى نجاح متصل، بعد أن وقع أغلبها في فخ الأيديولوجيات المنفصلة عن الواقع، أو صار معلقاً بإرادة مستبدين، وجماعات ونخب فاسدة ومتسلطة.
إدارة التحرير - 2010/07/21
كنت صغيرا حين اختلف الناس فى نصر أبوزيد. وكنت أعرفه شخصيا وأحبه إنسانا، وكان يكلمنى وأنا طفل كما يكلم الكبار، إلا أننى لم أكن قد قرأت كتبه بعد، والأهم أننى لم أكن قد قرأت كتب التاريخ التراثية، وعلم الكلام، خاصة فى باب الإمامة، وغيرها.
إدارة التحرير - 2010/07/20
يتردد في هذه الأيام مصطلح الكتاب الإلكتروني E-book وهو مصطلح جديد في عالم التقنية الحديثة يعنى به تلك الملفات النصية التي تشبه في ترتيبها الكتب المطبوعة. وتعود فكرة الكتاب الإلكتروني إلى أوائل التسعينات وأحد مبتكريها هو «بوب ستاين» الذي عقد مقارنة بين القراءة من خلال الشاشة الالكترونية والقراءة من الكتاب الورقي فتوصل إلى نتيجة مفادها أن القراءة من جهاز إلكتروني تتميز على القراءة من كتاب تقليدي.
إدارة التحرير - 2010/07/19
يملكُ العرب خبرة تاريخية طويلة في موضوع الدولة، ولكنها بالقطع ليست الدولة بالمعنى المعاصر، ففي تجربتهم التاريخية سُميت الدول بأسماء قبائلها وسلالاتها ابتداءً من الدولة الأموية وانتهاءً بالعثمانية، مروراً بالعباسية والأيوبية وغيرها، فالدولة في سياقها الإسلامي التاريخي كانت تعني الشكل الإمبراطوري
إدارة التحرير - 2010/07/18
أصلُ مشروع الجابري عموماً، يقول أستاذ الفلسفة العراقي المعروف د. حسام الألوسي، مبني على التخطيط للعصرنة أو النهضة. ففي مناقشة منشورة له، مع د. حسن حنفي، ذكر الجابري بأنه "لا نجاة لنا إلا بالمعاصرة".أما لماذا تورط الجابري في دراسة الماضي، يتساءل الألوسي، فذلك لأنه كما يقول، كان يريد أن يأخذ من الماضي نموذجاً"
إدارة التحرير - 2010/07/17
يعد كتاب هربرت مركيوز «الإنسان ذو البعد الأحادي» من أعمق الأبحاث النقدية التي أنجزت حول واقع الثقافة الغربية المعاصرة، وفيه يسعى مركيوز إلى تأكيد تصوره حول أحادية ونمطية المجتمع الحداثي الغربي؛ حيث يرى أن النمط الفكري السائد داخل هذا المجتمع هو نمط يرفض التعددية والمغايرة، ويستهدف تنميط الناس والعالم أجمع بنموذجه الثقافي.
إدارة التحرير - 2010/07/15
هل يعاني التحديث في المملكة العربية السعودية من مأزق الحدة، والإقصاء، ورفض المختلف؟. أتساءل هنا وأنا أستحضر نموذجين من نماذج التحديث في المملكة، ولست أعني به تلك النماذج المتميزة تنظيراً وتطبيقاً لمفاهيم التحديث، ولست بالطبع أعني بعض الكتاب الجدد الذين يضحوننا ويمسوننا على كتابات باردة مكرورة عن التنوير، والتحديث، فالحقيقة التاريخية قمينة أن تبقي ما صنعته الأفكار التي انقدحت بفعل القراءة، والمتابعة والتأمل، والاستغراق، بعيداً عن موضات التحديث، ذات الفقر العلمي التي صنعتها الصحافة، وبرامج الإثارة!.
إدارة التحرير - 2010/07/15
منذ أن نبعت فكرة ضرورة عقد قمة ثقافية عربية في سياق مؤتمر عقدته "مؤسسة الفكر العربي" في بيروت والبحث جارٍ عن الموضوعات ومحاور البحث وأنماط القرارات التي يمكن أن تصدر عن هذه القمة حين تنعقد.
إدارة التحرير - 2010/07/14
التفسير المتداول حول توسع دور الإسلام السياسي، وربما هيمنتــه، ينطلق من طابعه الديني، أي من كونه يسعى إلى تحقيق الطوبى الإسلامية تأسيساً على العقيدة الدينية. لهذا يجري الغوص في البحث في هذه العقيدة من جانب الرافضين كون المطلوب هو تفكيك وعي ديني هو أساس الهيمنة. وأسوأ يجري «النقض» له، وتصبح المشكلة هي مشكلة الدين، وبالتالي يتحول النقاش والصراع والنقد إلى نقاش لاهوتي، ربما يقود أحياناً إلى التشكيك بالدين كدين، والى اظهار نزعة إلحادية. بمعنى أن ثنائية إيمان/ إلحاد تصبح هي المهيمنة على كل النقاش.
إدارة التحرير - 2010/07/13
تعيش الثقافة اليوم انتكاسة حقيقية تتمظهر بالأساس في تهميشها والارتكان إلى أشياء أخرى يظن بها البعض أنها الطريق إلى ركوب قاطرة التقدم والتنمية. وهذا الإهمال الفظيع لتأهيل الرأسمال البشري وتشجيع مقروئية الكتاب واستهلاك الثقافة يدفع الشباب بالأساس إلى الانشغال بفضاءات أخرى وميادين أقل أهمية إن لم نقل تتم فيها المراهنة على التسلق الاجتماعي بأبسط الطرق.
إدارة التحرير - 2010/07/13
بوفاة العلامة السيد محمد حسين فضل الله خسرنا في لبنان شيعة وغير شيعة، (وانا من بينهم) أحد دعاة الحوار والتواصل في معزل عن حجم محاولاته للتحديث في الشؤون الدينية التي أفتى بها والتي هي شأن شيعي.
إدارة التحرير - 2010/07/12
ترك رحيل العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله فراغاً كبيراً في الساحة الإسلامية وفي العالمين العربي والإسلامي. فرغم ان السيد لم يكن قيادياً حزبياً أو رئيساً لتيار منظم، فإنه نجح في أن يكون إحدى أبرز الشخصيات الإسلامية العابرة للطوائف والمذاهب، وأن يكون على علاقة قوية بكل القوى والحركات الإسلامية في العالم العربي والإسلامي.
إدارة التحرير - 2010/07/12
أكد الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني في مؤتمره الصحافي الذي عقده في مقر المركز في الرياض، كما أشارت معظم وسائل الإعلام، على «أنه عندما أطلق خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله مشروع الحوار، أكد أهمية تأصيل الحوار في المجتمع السعودي»، جاء ذلك في إطار إعلان المركز عن تنظيم حملة مدتها ثمانية أشهر وبالتعاون مع عدد من القنوات الفضائية والصحف موجهة لجميع المحافظات والمناطق لنشر ثقافة الحوار بينهم.
إدارة التحرير - 2010/07/12
يعتبر إصلاح البنى الفكرية الركيزة الأساسية للإصلاح، ومهما تغيرت حياة الناس من الخارج، فلن تتغير نظرتهم للذات والحياة والعالم مالم يبذل جهدا مساويا على الصعيد الفكري والثقافي
إدارة التحرير - 2010/07/12
تحدثت في الأسبوع الماضي عن نموذج جديد من المفكرين العرب ظهر في العقدين الأخيرين، تميز بتناول الإشكالية التراثية محوراً لمشروع إصلاحي وتحديثي للمجتمع العربي. وكان في الذهن المفكر المصري (نصر حامد أبوزيد) الذي توفي الأسبوع الماضي منفياً في هولندا، بعد أن غادر بلاده مكرهاً، إثر حادثة قضائية أكاديمية معروفة.
إدارة التحرير - 2010/07/11
كانت البداية، صياغة مشروع نهضوي قادر على مواجهة التحديات المصيرية الاستعمارية والتحديثية التي وجدوا فيها خطرا على مصير الاسلام والمسلمين. وقد برز عدد من الرواد الاوائل الذين باركوا افكار النهضة ووضعوا اسس مشروع حضاري نهضوي للخروج من مأزق التخلف والركود. غير ان مشروع النهضة اصطدم بمواقف وصراعات ومناقشات عقيمة وبخاصة مع الخطاب الايديولوجي للسلطة التي عجزت عن مواكبة التحديث المطلوب.
إدريس هاني - 2010/07/10
(أريد أن أصلّي) كانت تلك هي الكلمة التي أعادت الأمل إلى ذويه ومحبيه يوم استفاق من غيبوبته ، وذلك على إثر نزيف داخلي اضطر معه للدخول إلى مستشفى بهمن بالضاحية. عبّرت وسائل الإعلام قبل يوم فقط من وفاة سماحة السيد آية الله العظمى محمد حسين فضل الله عن أنه استعاد عافيته. لم أكن واثقا من الخبر إذ كنت على علم مسبق بأن سماحة السيد فضل الله أوشك على الرحيل مذ أخبرت عن نوعية المرض الذي كان يشكوا منه .
إدارة التحرير - 2010/07/08
«... علينا التطرف في المفاوضات مع أعدائنا، حتى نجد ما نتنازل عنه أثناء التفاوض إذا ما اضطررنا لذلك، أما لو اعتمدنا التنازل سبيلاً من البداية والقبول بشروط الآخر، فإننا لن نجد ما تتنازل عنه حين تأخذ المفاوضات مجراها». هذه الكلمات للراحل المرجعية محمد حسين فضل الله
إدارة التحرير - 2010/07/08
لا مشكلة ولا اعتراض على الخلاف أو الاختلاف، فهناك حديث منسوب للرسول عليه السلام نتناقله نحن المسلمين، ينص على أن (اختلاف أمتي رحمة ) والاختلاف المقصود في الحديث يدور حول الاجتهادات الواردة في ما يتعلق بتفسير كثير من الأحكام الواردة في الدين، وهي اختلافات في أمور لا تتعلق بأصول الدين، والعقيدة أو قواعد الشرع والشريعة، مثل الاختلافات الواردة في المذاهب الأربعة مثلاً، حيث يرى الإمام مالك رأياً في تفسيره لبعض الأمور الدينية قد لا يوافقه عليها الإمام أحمد بن حنبل، وكلا الإمامين على حق، وقد اعتمدا في اجتهاداتهما وقياسهما على قواعد وأصول دينية راسخة بلاشك، الاختلاف رحمة لأن ما يمكن لمسلم أن يقوم به قد يشق على مسلم آخر، شرط أن لا يتعلق الأمر بأصول العقيدة ومقاصد الشريعة.
إدارة التحرير - 2010/07/04
يرتبط مفهوم المواطنة كما تبلور في الفكر السياسي الحديث بالدولة القومية من جهة وبالديمقراطية من جهة ثانية. والتطور إليهما ارتبط بالعلمانية غالبا، إذ أنه في المجتمعات ما قبل الدولة القومية حيث سادت أوروبا إمبراطوريات جامعة لعدة أعراق وقوميات،
إدارة التحرير - 2010/06/18
حري بنا – كجيل واعٍ – يَرسم مَلامح غَدٍ أفضل، أن يَرصد التَّعدّد – على اختلاف أطيافه - الثَّقافية، السِّياسية، الدِّينية والمذهبية، والقَبليّة، وما إلى ذلك، على أنه حَقيقة، وواقع مُعَاش، ليس منه مَفر، وليس - وهماً - في أذهان من شَغلتهم التَّصنيفات - هذا مع..، وذاك ضد..!! – وغرقوا بين أمواج التَّصنيفات؛ حتى تَناسوا وجودهم في مُجتمعٍ من المجتمعات القائمة على خَلق ثَقافة تَـدعم سُبل التَّعدّد والاختلاف في شتّى نَواحي الحياة.
الدكتور توفيق السيف - 2010/06/06
عالية آل فريد - 2010/06/06
بفعل الاستبداد السياسي المسيطر على مجتمعاتنا، والتطرف الديني، والتخلف الاجتماعي، لاتزال حقوق الإنسان تشكل أزمة وتتفاقم هذه الأزمة عندما تلامس الفكر وحرية التعبير عن الرأي التي تعد من أولويات حقوق الإنسان. وحرية الرأي والمناقشة والجدل حول رأي أو فكر ما هو أساس الديمقراطية، ولا معنى حقيقي لحرية الرأي إلا إذا مارسها الناس والمواطنون على أرض الواقع، وذلك عن طريق مختلف المنابر الإعلامية المتاحة كما هو معروف.